قصص رائعة

من أجمل ماقرأت/قصة واقعية

هل يستيقظُ الرجالُ والنساء؟؟…

من أجمل ماقرأت/قصة واقعية…

حكَت إحدى الفتيات،قالت:

تقدّمَ رجلٌ لخطبتي وكان شرطهُ الوحيد للزواج مني هو الاعتناءُ بوالدته…

أخبرني بأنه لن يطلبَ مني أكثرَ من ذلك،
فقط أُراعي أمّهُ وقت غيابه، فأُمُّه طريحة الفراش منذ عشرة أعوام ،،،
وبعد وفاة والدِهِ لم يبقَ له سواها من الحياة …

مقالات ذات صلة

فقط كان هذا شرطه… أمُّه….

قال لي أنه يعرفُ بأنني لستُ مُكلّفةً برعايتها أو خدمتها، ولكن…
إذا وافقتُ أنا، فسيكون ذلك من بابِ إنسانيتي وطاعةً له…

هكذا أخبرني…

كانت أمهُ قد تعرّضَت لحادثِ سيرٍ مُرعب، فقَدَت معه التحكّم في جسمها بالكامل وشُلّت أطرافُها ،، وكان هو القائم برعايتها ،،،
ولكن نظراً لانشغالهِ بدراستهِ وعملِه، هناك أوقاتٌ يغيبُ عنها وهي بحاجةٍ إلي أدويةٍ واهتمام…

فكّرتُ كثيراً…
وتحيّرت أكثر…
فهذا يعني وكأنه بحاجةٍ إلي خادمةٍ وليس إلى زوجة…

تكلّمت مع والدي الذي خفّف من ضجيج تفكيري وقال لي :

لتكملة القصة اضغط على الرقم 2 في السطر التالي 👇

1 2 3 4الصفحة التالية

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى